التغذية و المطبخالصحة والجمال

الفوائد الغذائية والصحية للرمان

الرمان فاكهة لذيذة ذات قشرة حمراء ثخينة. على الرغم من أن القشرة ليست صالحة للأكل، إلا أنها تحتوي على مئات البذور التي يمكنك تناولها بشكل عادي أو رشها على السلطات ودقيق الشوفان والحمص والأطباق الأخرى. يعتبر عصير الرمان المعبأ طريقة بسيطة للاستمتاع ببعض المنافع الصحية لهذه الفاكهة الطيبة.

الفوائد الغذائية والصحية للرمان

تحتاج أشجار الرمان إلى حرارة كافية لتنمو وتنضج هذه الفاكهة الجيدة واللذيذة. يعود أصل الرمان إلى منطقة الشرق الأوسط وبعض الدول الآسيوية، ولكن يمكن أيضًا إنتاجه في الولايات المتحدة. تزرع غالبية أشجار الرمان في ولاية كاليفورنيا. في الموسم من سبتمبر إلى نوفمبر، ولكن عمرها الافتراضي طويل يعني أنه يمكنك عادة العثور عليها في دكاكين البقالة حتى يناير.

فوائد الرمان الصحية

يمكن أن يحتوي الرمان على ما يصل إلى ثلاثة أضعاف مضادات الأكسدة من الشاي الأخضر أو ​​النبيذ الأحمر. مضادات الأكسدة تحمي الخلايا من التلف، وتمنع الأمراض -مثل السرطان -وتقلل من الالتهابات وآثار الشيخوخة.

بالإضافة إلى ذلك، تشمل المنافع الصحية الأخرى للرمان ما يلي:

الرمان مفيد لصحة القلب

أشارت الدراسات إلى أن الرمان يمكن أن يحمي القلب بعدة طرق، بما في ذلك تخفيض ضغط الدم وتقليل مستويات السكر في الدم.

تصلب الشرايين -تراكم الكوليسترول والدهون في الشرايين -هو سبب سائد لأمراض القلب. قد يساعد عصير الرمان في تقليل كوليسترول البروتين الدهني منخفض الكثافة -الكوليسترول “الضار” -الذي يسد الشرايين. يمكن أن يزيد أيضًا من كوليسترول البروتين الدهني عالي الكثافة -الكوليسترول “الجيد” -مما يقلل من خطر الإصابة بالسكتات الدماغية والنوبات القلبية.

الرمان يساعدك في السيطرة على مرض السكري

كشفت الدراسات الأولية أن الأشخاص المصابين بمرض السكري من النوع 2 والذين بدأوا في شرب عصير الرمان أظهروا تحسنًا في مقاومة الأنسولين. يمكن أن يساعد الرمان أيضًا الأشخاص غير المصابين بالسكري في الحفاظ على وزن صحي.

الرمان يساهم بشكل فعال في تقليل مخاطر الإصابة بالسرطان

الرمان غني بمضادات الأكسدة والفلافونويد، وكلاهما معروف بمنع الجذور الحرة من إفساد الخلايا وإتلافها. أظهرت بعض البحوث أن الرمان يمكن أن يكون فعالًا في الحماية من سرطان البروستاتا والثدي والرئة والقولون.

بالإضافة إلى ذلك، أظهرت الدراسات قبل السريرية على الحيوانات أن تناول الرمان يمكن أن يمنع نمو أورام الرئة والجلد والقولون والبروستاتا. هناك حاجة إلى مزيد من البحث لإدراك التأثيرات على البشر.

تَغذِيَة

يعتبر الرمان الطازج أيضًا مصدرًا للألياف التي يمكن أن تعزز فقدان الوزن وخفض الكوليسترول وتخفيف الإمساك.

بالإضافة إلى ذلك، يوفر الرمان:

  • حمض الفوليك
  • فيتامين ك
  • فيتامين هـ
  • فيتامين ب 6
  • البوتاسيوم

العناصر الغذائية لكل حصة

  • نصف حبة رمان حصة واحدة وتحتوي على:
  • السعرات الحرارية: 64
  • البروتين: 1 جرام
  • الدهون:> 1 جرام
  • الكربوهيدرات: 14 جرام
  • الألياف: 3 جرام
  • السكر: 11 جرام

حساسية من الرمان

على الرغم من أن الرمان عادةً ما يكون آمنًا للأكل، فقد يعاني بعض الأشخاص من آثار جانبية غير مرغوب فيها. رد الفعل التحسسي للرمان نادر، لكن يمكن أن يحدث. إذا كان لديك حساسية من النباتات، فتحقق من أعراض الحساسية عند تناول الرمان. بالإضافة إلى ذلك، يمكن أن يتفاعل الرمان مع بعض الأدوية والعقاقير. قد ترغب في تجنب أو الحد من استهلاكك للرمان، إذا كنت تتناول أدوية لارتفاع ضغط الدم (مثبطات الإنزيم المحول للأنجيوتنسين أو الأدوية الخافضة للضغط)، أو الأدوية التي تم تغييرها (Cytochrome P450 2D6) أو تفكك (Crestor) بواسطة الكبد.

تحتوي بعض المشروبات بنكهة الرمان على العديد من السعرات الحرارية وقليل من التغذية لأنها تحتوي على سكر أكثر من عصير الرمان. للحصول على الفوائد الصحية للرمان بدون سعرات حرارية فارغة، ابحث عن الزجاجات التي فيها “عصير 100٪”.

طريقة تحضير الرمان الطازج

لتحضير الرمان الطازج، تحتاج إلى قطع كلا الطرفين. قد ترى الأغشية التي تقسم داخل الثمرة. قطع في الجلد من أعلى إلى أسفل على طول هذه التلال. بعد ذلك، قطعي بعمق كافٍ لقطع الجلد والغشاء الأبيض دون تقطيع بذور الرمان.

ضعي ثمرة الرمان فوق وعاء من الماء وافصليها بأصابعك. اسحبي البذور بعيدًا عن الغشاء والجلد، مما يسمح لها بالسقوط في وعاء الماء. سوف يطفو الغشاء على سطح الماء، وستغرق البذور في القاع. أزل الغشاء وتخلص منه بعيدًا. أفرغي الماء من البذور.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى