مواضيع ومقالات

السيرة الذاتية المختصرة لنجمة السينما المصرية الرائعة أمال فريد

وجه سينمائي بريء وصوت مميز جعلاها تتصدر النجومية في الخمسينات

ولدت بالعباسية، وقد اعتزلت التمثيل عام 1969، وهي حاصلة على ليسانس آداب قسم اجتماع. بدايتها كبطولة مع الفنان عبد الحليم حافظ وكانت قد دخلت الفن عن طريق مسابقة في مجلة الجيل، وقد رشحها للعمل في الفن مصطفى أمين وأنيس منصور، واكتشفها رمسيس نجيب.

  • بدأت في برامج الأطفال مع بابا شاروا، ودخلت الفن عن طريق مسابقة في مجلة الجيل، رشحها للعمل في الفن مصطفى أمين وأنيس منصور بالتوصية.
  • أول عمل فني لها في السينما المصرية، كان أمام الفنانة الراحلة فاتن حمامة في فيلم “موعد مع السعادة” عام 1954، ما فتح الباب أمامها لأدوار البطولة.
  • حصلت على أول بطولة سينمائية في العام 1955 أمام عبد الحليم حافظ في فيلم “ليالي الحب”، ثم احتلت البطولة أمامه أيضًا في عام 1956، بفيلمها الأشهر “بنات اليوم”.
  • كانت أبرز النجمات آنذاك مشاركة في أفلام الكوميديا حيث شاركت الفنان الكبير إسماعيل ياسين في 4 أفلام كوميدية كبطلة أمامه: “إسماعيل ياسين في حديقة الحيوان، امسك حرامي، إسماعيل ياسين في الطيران، حماتي ملاك”.
  • كما كانت المرشحة الأولى لبطولة فيلم “أبي فوق الشجرة” مع الراحل عبد الحليم حافظ، ولكن نظرًا لارتباطها بالسفر للخارج مع زوجها، اعتذرت للمخرج حسين كمال الذي استبدلها بالوجه الجديد وقتها ميرفت أمين.
  • من أهم أعمالها السينمائية: “بداية ونهاية، إحنا التلامذه، أبو أحمد، أم رتيبة، 6 بنات وعريس، جزيرة العشاق، التلميذة، أنا وبناتي، حكاية جواز، جدعان حارتنا”.
  • رغم الشهرة والانتشار الذي حصلت عليها آمال، إلا انها حاولت البحث عن الاستقرار وتكوين أسرة، لكنها لم توفق في ذلك، فتزوجت مرتين إحداهما من موسيقار مصري انتقلت معه للعيش في موسكو، وخلال هذه الفترة ابتعدت عن الفن لمدة 6 سنوات، ثم عادت إلى مصر وشاركت في بطولة فيلمين، لكنها بعد ذلك قررت الابتعاد نهائيًا عن التمثيل لانتشار الأفلام التجارية التي لا تتوافق مع مشوارها الفني.
  • نالت جائزة الدولة التقديرية عن دورها في فيلم “موعد مع السعادة”.

في ساعة مبكرة من صباح الثلاثاء 19 يونيو أعلن المتحدث الرسمي لوزارة الصحة د. خالد مجاهد، رحيل الفنانة آمال فريد في مستشفى شبرا العام. وأضاف مجاهد أن الفنانة دخلت العناية المركزة لمستشفى شبرًا العام، عشية أمس، بعد تعرضها لأزمة صحية، وتلقت العناية الضرورية، إلا أنه حان قدرها وتوفيت فجر اليوم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى